Revue Organisation et Travail
Volume 6, Numéro 3, Pages 114-128

الأساليب التكوينية الحديثة كأداة لترقية مستوى جودة التكوين دراسة حالة مؤسسة صناعة قارورات الغاز وحدة معسكر

الكاتب : .

الملخص

الملخص : تعد وظيفة التكوين في المؤسسات الاقتصادية الحديثة من أهم مقومات التنمية البشرية التي تعتمدها هذه الأخيرة في بناء جهاز قادر في الحاضر والمستقبل على مواجهة الضغوطات والتحديات الإنسانية، التقنية والإدارية التي ترتبط مباشرة بالفرد كونه إنسان من جهة والمحرك الأساسي لتطوير وتنمية المؤسسة من جهة أخرى٬ وبناءا على ذلك فان هذه الدراسة تسلط الضوء على واقع تطبيق الأساليب التكوينية الحديثة في البرامج التدريبية المعتمدة في المؤسسات الاقتصادية الجزائرية وذلك من خلال دراسة حالة مؤسسة قارورات الغاز وحدة معسكر. Abstract : Training is considered as an important occupation in economic enterprises as well as a crucial factor promoting human resources. The latter focuses on constructing a strong body that is able of daring human, technical and administrative pressures and challenges. Especially that these have a direct contact with the individual for being a human from one side and the principal engine for developing and promoting associations from another side. Based on this, this study attempts to shed light on the real application of modern training strategies that are mostly relied on in Algeria. This will be achieved thanks to a case study: The Situation of Gas Bottles in Mascara Unity

الكلمات المفتاحية

Key words : Training , Distance Training, Simulation, Case Study.