مجلة المنظومة الرياضية
Volume 2, Numéro 1, Pages 26-62

صعوبات تطبيق مفاهيم الإدارة الرياضية الحديثة في الجزائر من وجهة نظر إطارات وموظفي وزارة الشباب والرياضة

الكاتب : سعد سعيدان .

الملخص

يعيش العالم اليوم عصرا من التقدم الكبير والتفوق الباهر في شتى المجالات الاجتماعية والاقتصادية والسياسية والعسكرية، وهذا ناتج عن عدة أسباب وعوامل منها ما هو تاريخي، و ما هو تكنولوجي والعديد من الأسباب الأخرى مما ولد نوعا من التنافس بين الأمم في جميع المجالات من أجل الوصول إلى الريادة أو البقاء فيها ، وتعمل الدول جاهدة في مختلف المجالات خاصة منها المتطورة على إثبات جدارتها ومكانتها بين الأمم ، ومن بين ما يميز التنافس بينها نجد مجال الإدارة حيث مر هذا العلم بمراحل عديدة حتى وصل إلى ما وصل إليه ووظفت جميع الوسائل والتقنيات للنهوض بهذا المجال حيث تعني الإدارة توظيف كل الجهود لتحقيق هدف مشترك أو مجموعة من الأهداف. والإدارة تشمل حيز كبير من حياتنا من أبسط الأمور وأيسرها إلى أكبر الأمور واعقدها فلابد أن لها أهمية كبيرة, وقد حظيت الإدارة باهتمام كبير مع أنها حديثة النشأة كعلم مستقل, ويعزى هذا الاهتمام إلى طبيعتها وغاياتها, فمن حيث طبيعتها تعد الإدارة فرعا من فروع العلوم الإنسانية , وتتسم بالحتمية بمعنى أن انجاز الأعمال في المنظمات لا يأتي إلا بها, وبذلك ليس للمنظمة الخيار في أن تأخذ بها أو ترفضها ومن حيث وظائفها تنطوي الإدارة على مجموعة من الوظائف هي التخطيط والتنظيم والتوجيه والرقابة, وتتسم هذه الوظائف بالتشابك والتداخل فمع أن لكل وظيفة خصوصية معينة وتستهدف تحقيق أغراض محددة إلا أن هذه الأغراض تجتمع معا لتحقيق أهداف المنظمة

الكلمات المفتاحية

الادارة الرياضية -وزارة الباب الرياضة