مرض الزهايمر و انعكاساته على الشخص المسن | ASJP

متون
Volume 10, Numéro 1, Pages 13-21

مرض الزهايمر و انعكاساته على الشخص المسن

الكاتب : نجية أيت يحي.

الملخص

يعتبر مرض الزهايمر أحد الأمراض التدهورية التي تصيب الدماغ، و تؤدي لزوال تدريجي لخلايا عصبية، و هو الأكثر شيوعا لدى كبار السن، حيث يحدث خلل في القدرات المعرفية كالذاكرة و اللغة، تجعل المسن يعاني من مشاكل سلوكية شديدة. يبدأ المرض بداية غامضة، و يمر بعدة مراحل، حيث تشمل أعراضه المبكرة فقدان الذاكرة، و تشوش إدراك الزمن، و التوتر، و ضعف القدرة على الحكم، و الفشل في الاحتفاظ بالمعلومات الحديثة، و تدهور العلاقات الاجتماعية. يتميز مرض الزهايمر من الناحية التشريحية بوجود ظاهرتين، صفائح الأميلويد (Les plaques Amyloïdes) و هي ناتجة من تكتل بروتين AB على محيط الخلية العصبية، و ضمور الألياف العصبية (Les dégénérescences neurofibrillaires) فهو تكتل لبروتين TAU داخل الخلية العصبية، تؤدي الظاهرتين إلى خلل على مستوى الخلية العصبية و بالتالي موتها.

الكلمات المفتاحية

الزهايمر، المسن، تلف الخلايا، فقدان الذاكرة، فقان الاستقلالية، الحبسة، اضطرابات السلوك.