Revue Académique de la Recherche Juridique
Volume 9, Numéro 1, Pages 548-566

صندوق التضامن والضمان للجماعات المحلية كالية للتضامن المالي محليا: وجه للتمويل المركزي

الكاتب : قادري نسيمة .

الملخص

تفتقد الجماعات الإقليمية لتنوع الموارد المالية المحلية الذاتية المرخص لها تحصيلها، مما يعكس عدم كفايتها لتغطية حاجاتها وممارسة دورها التنموي، لذا ترتكز إجمالا في إعداد ميزانياتها وتغطية نفقاتها، على الإعانات المباشرة والتخصيصات المقدمة لها من قبل الدولة، كما أقر المشرع آلية أخرى لتغطية عجزها، تتمثل في التضامن المالي بين البلديات والولايات، وذلك بانشاء صناديق الضمان والتضامن، طبقا لما نص عليه القانون رقم 11-10 المتعلق بالبلدية، ورقم 12-07 المتعلق بالولاية في نص المادة 211 و176 على التوالي. يتولى صندوق منشأ بموجب المرسوم التنفيذي رقم 14-116، تسيير صناديق التضامن والضمان للجماعات المحلية، والذي بعد الإطلاع على الأحكام المتعلقة بالأهداف المرجوة منه، يتبينن أنه يتضمن أحكاما من شأنها إحداث توازن في تنفيذ الميزانية المحلية، غير أن تنظيمه الإداري والمالي وكذا آليات تنفيذه لمهامه تجعله لا يوحي بأنه آلية للتضامن بين البلديات والولايات، بل لا يعدو أن يكون آلية أخرى للتمويل المركزي بأسلوب غير مباشر.

الكلمات المفتاحية

الجماعات الإقليمية ; صناديق الضمان ; صناديق التضامن ; المالية المحلية