الخطاب والتواصل
Volume 1, Numéro 1, Pages 70-82

التشكيل المقطعي وأبعاده الدلالية في السبع المثاني

الكاتب : بن عيسى خليدة .

الملخص

سعت الدراسات اللسانية الحديثة جاهدة الوقوف على تحليل المدونات اللغوية بمختلف أجناسها، تحليلا صوتيا لاكتشاف التجانس والتكامل الصوتي، أو صرفيا للوصف البنائي للمفردات، أو نحويا لإزالة الغموض عن مراتب الكلمات في التركيب، وأحيانا دلالة العبارات داخل المتواليات، من خلال إعرابها المحلي. إلا أنها لم تبلغ صفة الشمولية؛ كونها عجزت عن خلق نوع من التكامل بين أجزاء المدونة (مستوياتها اللغوية). فكان لزاما علينا أن نسعى لمزاوجة المستويات فيما بينها لإكساب المدونة صبغة كمالية بين الشكل والقصد، متخدين سورة الفاتحة مجالا للتطبيق والبحث والتمحيص، حيث توقفنا على استخلاص كل المصادر والمشتقات الواردة فيها، لتوضع تحت مجهر التقطيع اللساني لنكتشف في الأخير سبب تفضيل الاستعمال القرآني صيغة دون أخرى، مع ربط كل ما توصلنا إليه بالمستويات الأخرى بنظرة شمولية، فلا نركز على مستوى أو جانب معين دون الآخر، لهذا لا نجد بداً من ربط تحليلات المقاطع الصوتية بالمستوى الصرفي الذي يتناول الظواهر المتصلة بالكلمات المفردة، تلك الكلمات التي تمثلها الصيغ والمقاطع والعناصر الصوتية الدالة على الوظائف، ومنه إلى التركيبي، وصولا إلى الدلالي حيث قصد الشارع من السورة.

الكلمات المفتاحية

المت ; ى الص ; تي ; المست ; ى الصرفي المست ; ى النح ; ي المست ; ى الدلالي التفاعل بين المست ; يات المشتقات السبع المثاني