مجلة الإقتصاد الجديد
Volume 2, Numéro 1, Pages 147-172
2011-06-01

نحو التحكم وتخطيط الإنتاج في الصناعة الوطنية باستخدام البرمجة الخطية

الكاتب : محمد راتُـول . عبد القادر مصطفى خدَّاوي .

الملخص

إن فهم المحددات الأساسية للتنمية الصناعية الوطنية وما يتصل بها من تغيير هيكلي يُعد من صميم البحث في أولويات السياسة التنموية، عن طريق الدراسات الهادفة إلى الارتقاء بالصناعة وتحديثها. ولا يزال الأمر يتطلب المزيد من البحث لاستيعاب الآثار التي أفرزتها التجارب الصناعية الوطنية. ومن هنا تكمن أهمية هذا، وما يمكن أن تستفيد منه النهضة الصناعية في مجالات صناعة التجهيزات والبنى التحتية واكتساب التكنولوجيا والمعارف.. ولأن العجز الذي تعاني منه الكثير من مؤسسات القطاع العام ولخاص على السواء، إنما يعود في معظمه إلى ضعف استعمال الطاقة الإنتاجية، وقصور نظام الأسعار، وتكاليف الإنتاج وضعف الاستثمار، وسوء التنظيم والتدخلات في نشاط المؤسسة. للإحاطة بمختلف جوانب موضوعنا، ارتأينا أن نلم ببعض القضايا الصناعية وفق سياقها وترابط أجزائها بغرض توفير الدعم للشركات المرشحة بالاضطلاع بدور محرك التنمية الصناعية. وسنركز على نظام معلومات الإنتاج كتجميع لعناصر متفاعلة تقوم بإدارة ورقابة البيانات باستخدام نظم معالجة لإنتاج معلومات مطلوبة للاحتياجات والأهداف. ذلك لأن أنشطة الإنتاج المرتبطة بالمنتجات، ترتبط أيضا بأنشطة الإمداد والاستهلاك، ومدخلات نظم المعلومات، وتحديد الإنتاج الكلي بحسب النوع، وتحديد المستفيدين. سنتعرض إلى مسألة استخدام البرمجة الخطية في تحليل خطط إنتاج المؤسسات الصناعية، وسنقوم بتصميم تجارب في صيغ مسائل إنتاج خطية، بغرض تدنئة تكاليف الإنتاج الإضافية، وتجميع الإنتاج.. وحملها كإطار تنظيمي من شأنه أن يوفر بدائل ترتبط بقوة التفاعل بين العوامل المؤثرة في هذه التجارب. وبهذا الصدد سندرس مسألة شركة صناعية يعتمد تعظيم أرباح منتجاتها على تدنئة سعر تكلفة هذه المنتجات، بمراعاة القيود الداخلية والخارجية المؤثرة. وبالتحديد سنصوغ برنامجا خطيا لكلفة تعاقد شراء منتجات مقاولة صناعية لغرض تزويد شركة كبرى بما تحتاجه من هذه المنتجات تلبية لطلبها.

الكلمات المفتاحية

كلمات مفتاحية: الإنتاج الصناعي، البرمجة الخطية، الصناعة، المقاولة من الباطن، تخطيط الإنتاج.