مجلة الإقتصاد الجديد
Volume 5, Numéro 1, Pages 71-91

أثر التحرير المالي على السياسة النقدية في الجزائر للفترة (1990- 2010)

الكاتب : عبد الوهاب رميدي . مختار بوضياف .

الملخص

تعتبر سنة 1990 نقطة تحول في دور السياسة النقدية، والتي على إثرها تبنت الجزائر برنامج إصلاح القطاع المالي الذي تضمن سياسات التحرير المالي من خلال التحرير التدريجي لسعر الصرف، وأسعار الفائدة وحركة رؤوس الأموال. وتوصلت الاستنتاجات أن سياسات التحرير المالي المنتهجة في الجزائر لم يكن لها أثر على السياسة النقدية إلا من خلال تأثير سعر الفائدة الحقيقي على الودائع Ti1 في عرض النقود TM2، ولم تنجح في تحسين وتطوير القطاع المالي. كما أن قدرة السياسة النقدية في تحقيق أهدافها ما زالت ضعيفة، لضعف القطاع المصرفي والسوق المالي، وسيطرة السياسة المالية على مجريات النشاط الاقتصادي.

الكلمات المفتاحية

أثر التحرير المالي على السياسة النقدية في الجزائر