مجلة عصور الجديدة
Volume 8, Numéro 1, Pages 9-30

قراءة في كتاب: "تاريخ الزمن الراهن: عندما يطرق المؤرخ باب الحاضر"

الكاتب : الحادك قاسم .

الملخص

ملخص يأتي الاهتمام بتاريخ الزمن الراهن كامتداد للتطور الذي عرفته الكتابة التاريخية انطلاقا من القرن العشرين في أوربا وفرنسا على وجه الخصوص، سواء من حيث الرؤيا أو المنهج والأسلوب، خصوصا مع الاتجاه الذي اصطلح عليه بالتاريخ الجديد. وقد تزامنت هذه التجديدات الأسطوغرافية مع المتغيرات التي عرفها العالم بين مطلع سبعينيات القرن العشرين ومطلع القرن الحادي والعشرين، حيث تحول التاريخ إلى رهان سياسي كبير وتعاظم حضوره في المجال العمومي، ولم يكن أمام المؤرخين من مناص كي يعكفوا على التاريخ الجاري بالبحث والتدبر والمعالجة، فاضطروا إلى تجديد مقارباتهم وأدواتهم قصد استيعاب المتغيرات بيسر والتفاعل معها باقتدار، وأصبحت المساءلات الابستيمولوجية والأسطوغرافية عندهم مثقلة أكثر بالرهانات. وانطلاقا من ذلك صار تاريخ الزمن الراهن قطاعا أسطوغرافيا قائما بذاته يحظى بالشرعية في الأوساط الأكاديمية. تتناول هذه القراءة شكل الكتاب ومضمونه من خلال وضعه في سياقه المعرفي والعلمي وعرض مضامينه، واستخلاص قيمته العلمية واستجلاء إضافاته التاريخية. فالكتاب يكتسي أهمية بالغة، لكونه الأول في موضوعه باللغة العربية، يسد فراغا تعرفه المكتبة التاريخية العربية حول التأصيل المنهجي والنظري لتاريخ الزمن الراهن. كما يحيط الكتاب بأهم القضايا المنهجية والمعرفية التي يطرحها هذا القطاع الأسطوغرافي، ويبرز خصوصياته ورهاناته، علاوة على الصعوبات العديدة التي تلازم المشتغلين به، في ضوء آخر ما انجلت عنه النقاشات الأسطوغرافية والابستيمولوجية Abstract The interest of history of the present comes as an extension of évolution that the historical writing knowing. Starting from the 20th century in Europe, and France in particular. Whether in the vision or the method, In the context of new history. This innovations historiography coincided with the different variables in the world between the turn of 20th and 21st century. Despite on the efforts research and treatment from the historians in the history of the present they were forced more to renewed their approaches in order to absorb easily the changes and debility to interact with it. On that basis, the history of the present has become a self standing historiography segment and more legitimate in the academic circles. This reading dealing with the contents of the book in his historical and knowledge context. In order to learning his scientific value and to identify his historic critical. This book is of the utmost importance, it filled a void witch the Arab historical library knowing on the methodological and conceptual authentication of the history of the present time. It also takes the methodological and cognitive issues posed by this historiography sector In the light of the latest developments

الكلمات المفتاحية

تاريخ؛ الزمن؛ الراهن؛ الخصوصيات؛ الإشكاليات؛ المنهجية؛ المعرفية