المعيار
Volume 9, Numéro 2, Pages 91-102

دور صناديق الثروة السيادية في تحقيق الاستثمار الأجنبي المباشر - دراسة تحليلية -

الكاتب : ساحل محمد . بن تفات عبد الحق .

الملخص

يهدف البحث في إطار منهج تحليلي إلى إبراز دور صناديق الثروة السيادية في تحقيق الاستثمار الأجنبي المباشر، حيث تنبع أهمية البحث من تعاظم دور صناديق الثروة السيادية في الاقتصاد العالمي، ومدى انعكاس ذلك على تحقيق الاستثمار الأجنبي المباشر. ومن النتائج المهمة المتوصل إليها في هذا البحث : ـــ توضح بيانات معهد صناديق الثروة السيادية لشهر مارس 2015، إلى أن عدد الصناديق السيادية المتواجدة في العالم يقدر بـ 78 صندوق وتقدر قيمة أصولها المالية بـ 7106.7 مليار دولار. ـــ النفط هو المغذي الأساسي لأغلب الصناديق الثروة السيادية في العالم وبنسبة تقدر بـ 59.5 % من إجمالي أصول الصناديق السيادية، وبالتالي استحواذ البلدان النفطية على أغلب صناديق الثروة السيادية في العالم. ــــ الاستثمار الأجنبي المباشر من قبل صناديق الثروة السيادية يبقى ضئيل جدا. إلا أن هذا النوع من الاستثمار ما فتئ ينمو من فترة إلى أخرى بالنظر لأن صناديق الثروة السيادية كبيرة وتميل إلى أن تكون مستثمرة طويلة الأجل، وهذه الخصائص متوافقة مع الاستثمار الأجنبي المباشر. ــــ صناديق الثروة السيادية تميل إلى الاستثمار الأجنبي المباشر في مجال البنية التحتية، نظرا لأن الاستثمار في البنية التحتية يتمتع بالاستقرار على المدى البعيد .

الكلمات المفتاحية

الصناديق السيادية ; الاستثمار الأجنبي المباشر ; الأزمة المالية