مجلة عصور الجديدة
Volume 1, Numéro 1, Pages 63-75

الحركة الفكرية بالدولة الرستمية وإسهام المرأة الإباضية فيها

الكاتب : سعدو تالية .

الملخص

قامت الدولة الرستمية بتاهرت عام 160هـ/777م على يد عبد الرٌحمن بن رستم(1)، وهي أول دولة إسلامية مستقلة في المغرب الأوسط، وقد أقامت هذه الدولة قاعدة ثقافية متينة في تاهرت وجبل نفوسة، نوه بها أصحاب الطبقات والسير والتي جعلت من تاهرت حاضرة ثقافية تضاهي القيروان وقرطبة وفاس لأن العلم شكل أول اهتمامات الأئمة الرستميين فكرسوا حياته لنشره بين جميع طبقات المجتمع، إذ ارتبطت الحياة الفكرية ارتباطا كبيرا بالمذهب الاباضي، وقد ساهمت المرأة في الحركة الفكرية، وخطا تعليمها خطوات جيدة إذ اشتهرت الإباضيات بالعلم والحكمة، والمطلع على كتب سير الاباضية يجد أسماء عديدة لنساء نبغن في مختلف العلوم حيث كان منهن العالمة والفقيهة.

الكلمات المفتاحية

الحركة الفكرية؛الدولة الرستمية ؛إسهام ؛المرأة الإباضية