مجلة الحقيقة
Volume 17, Numéro 2, Pages 452-476

الإعلام التربوي ودوره في تكريس التربية الإعلامية لدى الطفل بين الواقع والمتوقع - دراسة تحليلية لبرامج الأطفال على إذاعة سطيف مدعمة بدراسة ميدانية على عينة من المستمعين من تلاميذ الطور لإكمالي بمدينة سطيف-

الكاتب : غزالي محمد . بوطة عبد الحميد .

الملخص

ملخص تستعرض هذه الدراسة اعتماد وسائل الإعلام لتكريس التربية على استخدامها استخداما عقلانيا ومفيدا من طرف الأسرة خاصة مع تنامي خطورة المحتوى الهابط والهائل لما تقدمه الوسائل التكنولوجية الحديثة من إذاعات وميديا جديدة وتعد الإذاعة المحلية مؤسسة تربوية لا يستهان بها خاصة مع تعدد الوظائف الاجتماعية والتربوية لها، ولأن الإذاعة لا تمتلك خصوصية مستمع محدد فإنها تختار في رسم سياستها البرمجية مراعاة لكل شرائح هذا المجتمع ومن أهم هذه الشرائح فئة الطفولة الأكثر حساسية من ناحية أنها لا تزال تتلقى التنشئة من جهة ومن جهة يبقى الطفل فردا غير قادر ومستقل في غربلة ما يتلقاه من معارف شعبوية كانت أو أكاديمية أو إعلامية، وتحاول هذه الدراسة الإجابة عن التساؤل الرئيسي الآتي الذكر: إلى أي مدى تساهم إذاعة سطيف المحلية في ترسيخ التربية الإعلامية لدى الطفل عبر البرامج التي تخصصها له؟ وللإجابة عنه اعتمدنا في الدراسة على منهج المسح بالعينة لمجموعة من برامج الأطفال ذات موضوعات التربية الإعلامية باعتماد تحليل المحتوى، كما قمنا بدراسة ميدانية لتلاميذ الطور الإكمالي من مستمعي هذه البرامج سعيا منا لفهم مدى ترسخ الفكرة التربوية الإعلامية

الكلمات المفتاحية

الكلمات المفتاحية: الإعلام التربوي، التربية الإعلامية، الإذاعة،برامج الأطفال، الطفل.