مجلة العلوم النفسية والتربوية
Volume 4, Numéro 2, Pages 437-446

دور المعلّم العربي في حماية الأمن القومي

الكاتب : ممادي شوقي . بن عمر رقية .

الملخص

كان المعلّم ولا يزال حجر الزاوية في العمليّة التعليمية التعلميّة، ولذلك تهتم معظم الأنظمة التربوية بإعداده إعدادا أوليا متقنا، وتخصص جهدا ووقتا كافيين لمتابعة تقدمه المهني، وتكيفه مع المحيط المدرسي، وقدرته على الاستمرار في وظيفته النبيلة من خلال التنمية المهنية المستمرة، ورغم التطور التكنولوجي المذهل الذي يميز نهاية القرن العشرين، ومطلع القرن الواحد والعشرين، فقد ظل دوره بارزا في مختلف النواحي التعليمية والتربوية، ولأن موضوع الأمن القومي يحتل اهتمام الأنظمة السياسية والدولية بشكل أساسي ومتزايد، لما له من تأثير على مختلف نواحي الحياة الإنسانية، جاءت هذه الدراسة لتبرز دورا هاما ومخفيا من أدوار المعلم يغفل عنه الكثيرون وهو الوقاية الأمنية عن طريق الأنظمة التربوية، كما تبين دور المعلم في ترسيخ ثقافة السلم والأمن الاجتماعي، والاقتصادي، والتربوي في الوسط المدرسي.

الكلمات المفتاحية

المعلم ؛ الأمن القومي ؛ إعداد المعلّم وتنميته.