مجلة الآداب و العلوم الإنسانية
Volume 10, Numéro 2, Pages 239-267

المعتقلات الفرنسية في الجزائر خلال الثورة التحريرية

الكاتب : مقدر نورالدين .

الملخص

من الأساليب التي استعملها الاستعمار الفرنسي في الجزائر عقب اندلاع الثورة التحريرية في نوفمبر 1954 إقامة المعتقلات، والزج فيها كل من أشتبه في أن له علاقة بالثورة. لكن الكثير من تلك المعتقلات حوّلها المعتقلون منابرا للتحرر ودعم الثورة. ويعتبر معتقل الشلال بمنطقة الحضنة الذي أقيم في ماي 1955 نموذجا لتلك المعتقلات. وفي هذا المقال سنتطرق إلى: الفرق بين المعتقلات والمحتشدات والسجون وأهم المعتقلات التي أنشأتها السلطات الفرنسية في الجزائر أثناء الثورة التحريرية ومعتقل الشلال بمنطقة الحضنة ( الحياة داخل المعتقل، أنواع وأساليب التعذيب في المعتقل،ـ صور من النضال ودعم الثورة داخل المعتقل، نهاية المعتقل.) Abstract From the methodes that were used by the french colonialism in Algeria after the outbreak of the revolution of independence in Novembre 1954: establishing detention centers and throwing in them all people who had a relation with the revolution. But a lot of these detention centers became tribunes for supporting liberation and revolution. The detention center in "Chellal" in the area of "Hodna" which was established in May, is considered as a model and in this article we look at: The differnce between detention centers, camps and prisons and The most important detention centers that were set up by the french authorities in Algeria during the Algerian revolution for independence and The detention center of "Chellal" in area of "Hodna" (life inside the prison, types and methods of torture in detention, pictures of the struggle in the prison, the end of the detention center and transfer of detainees to "Djorf".

الكلمات المفتاحية

استعمار، الجزائر، معتقلات، الشلال، الجزائر.