مجلة إدارة الأعمال والدراسات الاقتصادية
Volume 3, Numéro 2, Pages 49-67

الويب 2.0، التوقيع والتصديق الإلكترونيين من دعائم إرساء الحكومة الإلكترونية في الجزائر.

الكاتب : بوسالم أبوبكر . بن ذهيبة محمد . قدري صلاح الدين .

الملخص

تشهد الجزائر اليوم تحديات كبيرة ومتنوعة خلقت المزيد من الضغوط وأفرزت كثيرا من التحديات أمام المؤسسات والحكومة، مما وجب عليها تغيير أساليبها الإدارية التقليدية وتبني المفاهيم الحديثة إذا ما أرادت تحقيق أهدافها بكفاءة وفاعلية، وذلك من خلال التطبيق السليم لمفهوم الحكومة الإلكترونية التي تمثل نقلة حاسمة في التحول نحو الخدمات والأعمال الإلكترونية والانتقال من الاتصال المباشر للمؤسسات العمومية والخاصة مع المواطنين، إلى الاتصال الافتراضي عن طريق الشبكات الإلكترونية المختلفة، وتنطلق من الاستخدام الأمثل لمختلف الأجهزة، والمعدات، وبرامج تكنولوجيا المعلومات والاتصال، لتقدم حلولا للمشاكل والتعقيدات التي تواجهها مختلف الجهات الإدارية في شكلها التقليدي. ومشروع الحكومة الإلكترونية في الجزائر يهدف إلى تقديم دفع جديد للمؤسسات على اختلاف أنواعها، وليس كأسلوب يدير شؤون المجتمعات بديلا عن الحكومة التقليدية، وإنما كأسلوب جديد في العمل الإداري يحقق قدرا من النضج الإداري ويسهل العلاقة بين المواطنين والمؤسسات، ويوفر المعلومات بشكل متكامل وسريع ودقيق وجعلها سمة مميزة في العمل الإداري. وسنحاول من خلال هذه الورقة البحثية إبراز بعض برامج تطبيق الحكومة الإلكترونية في الجزائر، وذلك من خلال التطرق إلى المشروع الذي انطلقت فيه الجزائر فيما يخص عصرنة وثائق الهوية والسفر، بالإضافة إلى مشروع التوقيع والتصديق الإلكترونيين ودرهما في إرساء دعائم الحكومة الإلكترونية في الجزائر.

الكلمات المفتاحية

الكلمات المفتاحية: الويب 2.0؛ مشروع التوقيع والتصديق الإلكترونيين؛ الحكومة الإلكترونية؛ الجزائر.