مقاربات فلسفية
Volume 3, Numéro 1, Pages 25-39

المشاريع الحضارية العربية وميكانزمات البديل المستقبلي

الكاتب : العربي ميلود .

الملخص

الملخص: يطرح هذا المقال بعض ملامح واقعنا الفكري المتأزم، برغم تراكمية المشاريع الحضارية العربية وتنوعها فكريا وايديولوجيا، غير أن النكوص الذي عرفته مجتمعاتنا منذ قرون لا زال هو السمة الغالبة في واقعنا الراهن، لذا ارتأينا أن نسلط الضوء على الأسس الفكرية والإجرائية للمشروع الإسلاموي المعاصر كأحد البدائل المطروحة في واقعنا الراهن، وتوضيح بعض ملامحه، في طروحاته الفكرية وآلية تطبيقها وبعثها في الواقع الإجرائي العملي. خصوصا بعدما طرحت راهنا بعض التيارات الإسلامية نفسها كبديل للدكتاتوريات القائمة، لذا تساءلنا عن الأرضية النظرية التي تبني عليها هذه التيارات الفكرية الإسلامية مشروعها الحضاري، وهل هو مشروع مدرك وواع للتغير المتسارع لأشكال الحياة. الكلمات المفتاحية: الفكر – العربي – الإسلامي – الحضارة – التاريخ – الدولة – الزمن – الغرب – الايديولوجيا- المستقبل. Abstract : This article presents some of the characteristics of our intellectual reality, despite the accumulation of projects of Arab civilizations and their intellectual and ideological diversity, but the recalcitrance that our societies have known for centuries is still the predominant feature of our current reality, We have therefore decided to shed light on the intellectual and procedural foundations of the contemporary Islamic project as one of the alternatives presented in our current reality and to clarify some of its characteristics in its intellectual ideas and the mechanism of its implementation in procedural practice. Especially after the introduction of some Islamic currents as an alternative to the existing dictatorships, we asked what were the theoretical foundations of these intellectual currents on their civilizational project and whether it was a conscious project of change..

الكلمات المفتاحية

Key words: Thought ,Arabic, Islamic , civilization , history , state , time ,West ,ideology ,future. الكلمات المفتاحية: الفكر ; العربي; الإسلامي ; الحضارة ; التاريخ ; الدولة ; الزمن ; الغرب ; الايديولوجيا; المستقبل.