مجلة اللغة العربية وآدابها
Volume 6, Numéro 1, Pages 11-26

جماليات التخييل في رواية الغريب ل : ألبير كامو

الكاتب : العماري أمحمد .

الملخص

تهدف هذه الدراسة إلى محاولة الكشف عن بعض الجوانب المتميزة لعمل روائي متميز وأقصد بذلك رواية "الغريب" لأبير كامو ، فقد خصصت هذه الدراسة للبحث في عنصر التخييل وجمالياته عند ألبير كامو في أشهر رواياته وهي رواية "الغريب" ، كما تحاول الدراسة الوقوف عند عنصرين سرديين لتبيان جماليات التخييل فيهما وهما الشخصية والمكان أو الفضاء ، إذ حاولت تبيان التقنيات التي استعملها ألبير كامو لرسم بالكلمات صورتي الشخصية والمكان داخل هذه الرواية ، والتي تجعل القارئ يبحر في أحداثها ، ويخرج من المكان المتواجد فيه –وهو مكان القراءة- ويدخل إلى عالم الرواية ،فيكون دخيلا يرقب الشخصيات ويتابع الأحداث ويعيش في أزمنتها و أمكنتها دون أن يتدخل أو يحاول تغيير مجرى الأحداث ،وبالتالي يكون ألبير كامو بذلك قد سحر المتلقي وجعله يسافر في روايته دون وعي وهنا تحدث اللذة الفنية .من جهة أخرى تحاول هذه الدراسة تسليط الضوء على الكيفية التي من خلالها تتجسد الصور التخييلية في ذهن القارئ ، وكذا التناسب الموجود بينهما ،فرواية "الغريب" تحمل الكثير من الرسائل المشفرة ولا يمكن الوصول إليها إلا إذا تمكن القارئ من فهم آلية التخييل داخل الرواية.كما أن هذه الدراسة تمثل دعوة لإعادة قراءة رواية الغريب بمعاول نقدية دقيقة تكشف عن جماليات التخييل فيها وفنيتها .

الكلمات المفتاحية

التخييل ، الشخصيات ، المكان ، التناسب ،الجمالية ،رواية الغريب.