مجلة العلوم الانسانية
Volume 14, Numéro 1, Pages 393-409

المرجعية الحقيقية للتنمية المستدامة بين المفهوم الوضعي والمفهوم الإسلامي، دلائل وحقائق

الكاتب : أحسين عثماني .

الملخص

تهدف هذه الدراسة إلى تقديم رؤية وصفية تحليلية عن التحولات التي تشهدها الدول والسعي نحو حماية البيئة وتحقيق التنمية المستدامة، وكيف تتنافس اليوم على كسب رهان التقدم الحضاري، والادعاء بالسبق في الاشارة الى خطورة الوضع بتدهور البيئة وضرورة التدخل لتحقيق التنمية المستدامة. وقد توصلت الدراسة إلى أن الاسلام هو الأقوم في هذا الميدان، فهو يحمل للانسانية منظومة متكاملة في صناعة التنمية المستدامة به بدأت وعليه تكتمل، ما ترك مجالا من مجالات الحياة إلا وقد صبغها بصبغته ولا يحتاج الى غيره لاتمام تميزه.

الكلمات المفتاحية

المفهوم الوضعي المفهوم الإسلامي تنمية المستدامة