مجلة الحقوق والحريات
Volume 4, Numéro 1, Pages 309-332

عوائق الاستثمار في المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في الجزائر

الكاتب : رابح خوني . رامي حريد .

الملخص

تعتبر المؤسسات الصغيرة والمتوسطة وخاصة الصناعية منها عاملا أساسيا ومحوريا في تحقيق التنمية الاقتصادية لما تتمتع به هذه المؤسسات من مزايا في مجالات المهارات التنظيمية والقدرة الكبيرة على الإبداع والابتكار وتوفير فرص عمل وغيرها من المزايا، لذلك أولت دول كثيرة هذه المؤسسات إهتماما متزايدا وقدمت لها العون والمساعدة بمختلف السبل ووفقا للامكانيات المتاحة، ونتج عن هذا الاهتمام نمو كبير في أعداد المؤسسات لصغيرة والمتوسطة في معظم دول العالم. وعلى غرار هذه الدول، أدركت الجزائر مكانة وأهمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في إقتصادها، ولهذا سعت لتوفير مناخ تنظيمي وتشريعي مناسب يكفل نمو وتطور هذه المؤسسات، ويؤهلها للقيام بالدور المنوط بها على أكمل وجه، إلا أنه وبالرغم من ذلك فإن المستثمرين في المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في الجزائر لا يزالون يواجهون العديد من المشاكل والصعوبات التي تعيق نشأة وتطور هذا القطاع يأتي على رأسها مشكل التمويل.

الكلمات المفتاحية

المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، الاستثمار، عوائق الاستثمار.