المصادر
Volume 15, Numéro 28, Pages 37-66

اللاجئون الجزائريون في تونس ودورهم في النضال الوطني الجزائري 1956-1962 النضال الكشفي أنموذجاً

الكاتب : شترة خير الدين .

الملخص

تُعد قضية اللاجئين الجزائريين إبان الحرب التحريرية إلى الدول المجاورة (خصوصًا منها تونس) واحدة من أكبر المآسي الإنسانية التي عانى منها الشعب الجزائري على أيدي الجلادين الفرنسيين خلال سنوات الثورة الجزائرية. كما كانت واحدة من أصعب إفرازات الحرب التحريرية في الجزائر، وكانت حركة اللجوء إلى تونس في الأول جزئية ثم تضاعفت بتضاعف العمليات العسكرية ولا سيما منذ سنة 1956م، ورغم مأسوية وضعهم شكَّلوا رفداً قويًا من روافد الثورة، فقد زودوا جيش التحرير بالمئات من المجاهدين الذين شاركوا في جلّ المعارك الحدودية الشرقية، وفي خضم هذا الحماس الثوري الفياض بدأ اللاجئون بتونس والذين عجزوا على حمل السلاح أو منعوا من الالتحاق بالجبل لأسباب صحية...يفكرون في كيفية أخرى لتقديم مساهمة أكثر فاعلية للثورة فكانت إسهاماتهم متنوعة (جمعوية، دينية، صحية، ثقافية، فنية، رياضية...) وسنركز في هذه الدراسة على إسهاماتهم في تنظيم العمل الكشفي، هذا التنظيم الشباني الذي ضمن الاستمرارية للجيش وأمده بقوى شبانية جديدة متكونة جسمياً وعقلياً ووطنياً.

الكلمات المفتاحية

اللاجئون الجزائريون، النضال الوطني الجزائري، تونس، النضال الكشفي