دراسات اجتماعية
Volume 5, Numéro 1, Pages 147-160

مكانة المرأة في المجتمع الجزائري

الكاتب : نافع نوارة .

الملخص

إن وضع المرأة الجزائرية مند القديم وإلى يومنا، لا يختلف عن غيرها من نساء العالم فقد عانت هي الأخرى من الدونية ، ولكن عرفت بالمقابل أيضا فترات اعترف لها بما قامت به أثناء الثورة التحريرية من أدوار مشرفة، وبعد التغير السريع الذي اجتاح المجتمع الجزائري والذي أثر على العائلة بصفة خاصة كما أثر على منظومة العادات والتقاليد التي يتميز بها النظام الاجتماعي التقليدي، خرجت المرأة إلى ميدان العمل والتعليم، وتسلمت مهاما خارج البيت، محاولة بذلك إثبات وجودها ومكانتها، وعليه فالتعليم والعمل بالنسبة للمرأة الجزائرية قد فتح لها أفاقا واسعة بحيث أخرجها من تلك الدائرة الضعيفة التي كانت تعيش فيه، وبالرغم من هذا التغير الواضح في مكانة المرأة إلا أنه تغيرا شكليا فقط، دعت إليه في الكثير من الأحيان الحاجة الماسة لدخلها حيث أن الرجل لا يزال يتمسك بمكاسبه التقليدية ،ويحتفظ بالعادات والقيم التي استقاها من النسق القيمي والثقافي الخاص بوسطه الأسري، وباقي مؤسسات التنشئة الاجتماعية التي مرى بها والتي أثرت في تصوراته وسلوكا ته بالرغم أنه تحرر من بعضها، نتيجة للتغير الاجتماعي والتعليم إلآ أن وضعية المرأة الجزائرية، تعاني من ازدواجية في الأنساق القيمية حيث تخضع وضعيتها إلى قيمين متناقضين أحدهما تقليدي والآخر حديث وهذا يعود إلى الموروث الثقافي الذي بقي صامدا أمام التغير الاجتماعي

الكلمات المفتاحية

المكانة؛ المرأة؛ المجتمع الجزائري؛