مجلة منبر التراث الأثري
Volume 4, Numéro 5, Pages 95-124

البناء المعماري للمسجد الإبراهيمي الشريف في مدينة خليل الرحمن هوية عربية وإسلامية

الكاتب : إدريس محمد صقر جرادات . محمد دياب أبو صالح .

الملخص

سعت الدراسة للتدليل على نمط البناء المعماري في الحرم الإبراهيمي والذي يتعرض لعمليات طمس وتهويد من الجانب الإسرائيلي والحفاظ على التراث المعماري وأرشفته، وتسليط الضوء على الهوية الوطنية من خلال اختيار الحرم الإبراهيمي كنموذج. استخدمت الدراسة منهج تحليل المحتوى استنادا إلى الوثائق،، والكتب المرجعية وشبكة الإنترنت، والمنهج الوصفي من خلال الزيارات الميدانية والملاحظة . وهدفت الدراسة إلى: 1- دراسة أوضاع الحرم الإبراهيمي في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها شعبنا خلال الانتفاضة والحصار والجدار العازل. 2- التعرف على واقع ممارسات الاحتلال ومحاولته طمس الأبعاد العربية والإسلامية للحرم الابراهيمي . 3- التأريخ للأنماط المعمارية في المسجد-الحرم- الإبراهيمي. وتوصلت الدراسة الى أن الحرم الإبراهيمي عربي اسلامي، لم نتمكن من العثور على أي أثر لغير العرب وغير المسلمين فيه، وأي مطالبة لوصول غير المسلمين هو كاذب وادعاء وهمي ولا أساس له من الحقيقة، وأن الحضارات الإسلامية منذ كانت دائما ذات الصلة في إعادة بناء المسجد. وهو مسجد إسلامي فقط.

الكلمات المفتاحية

البناء - المعمار- للمسجد الإبراهيمي الشريف- مدينة خليل الرحمن- الهوية الإسلامية