مجلة الحقوق والعلوم الانسانية
Volume 9, Numéro 1, Pages 299-314

دور العلماء في تعزيز مدلول المواطنة الصالحة مفهوما وتطبيقا

الكاتب : عبد الكريم ال .

الملخص

أن للمواطنة في الإسلام مفهوم سياسي ومدني، لذلك حققت المواطنة في الإسلام توازنا في المجتمع، على الرغم من التنوع العرقي والديني والثقافي، بينما سارت المواطنة في المجتمعات الأخرى نحو الصراع العرقي والديني والثقافي، ولا تتعارض المواطنة في الفكر الإسلامي مع الولاء للأمة الإسلامية ووحدتها، لأن المواطنة مفهوم إنساني لا عنصري في المنظور الإسلامي تستوعب جميع المواطنين في دياره دون إهدار حقوق الأقليات غير المسلمة أو المسلمة، أساسها الحرية وعدم استبداد الحاكم، مع توافر المساواة بين المواطنين في الحقوق والواجبات بغض النظر عن الدين أو المذهب أو العرف، بوجود نظام سياسي إسلامي لخدمة الجميع ونظام قانوني لمعرفة حقوق الإنسان المواطن وواجباته، ونظام اجتماعي يعتمد على حب الوطن، ومراعاة السلوك العملي المعبّر عن احترام حقوق الوطن على أبنائه . ولا ريب أن التأصيل الشرعي لمفهوم المواطنة ينبع من وحدة الأصل الإنساني والنزعة الفطرية الإنسانية، فكل الناس سواء في أصلهم وجنسهم وميولهم الفطرية التي تقتضي التمسك بالوطن وحب المنتمين إليه

الكلمات المفتاحية

العلماء ،المواطنة الصالحة