مجلة البحوث العلمية والدراسات الإسلامية
Volume 2, Numéro 1, Pages 46-62

المقاصد الكبرى عند الشيخ عبد الرحمن الثعالبي في تفسيره من خلال الأحاديث النبوية

الكاتب : عبد المجيد بيرم .

الملخص

كان يمثل الشيخ الثعالبي رحمه الله في زمانه مرجعية علمية في المجتمع، إذ اتخذ من دروسه وتلقينه للعلم وتفسيره للقرآن الكريم وسيلة تربوية وتعليمية وخطة إصلاحية للنهوض بالأمة، واستنهاض همتها للدفاع عن الحوزة، والوقوف في وجه أطماع الطامعين والمتربصين من الفرنجة، وتفسيره للقرآن المسمى بالجواهر الحسان، أبرز فيه هذا المنحى العلمي التربوي الإصلاحي من خلال البعد الوظيفي الذي قصده وهو يقوم بالبيان لمعاني آي القرآن، وما ساقه لذلك من الأحاديث والآثار. وبتتبعها يمكن الوقوف على المقاصد الكبرى التي قصدها.

الكلمات المفتاحية

مقاصد؛ الثعالبي؛ عبدالرحمن؛ تفسير؛ أحاديث؛ نبوية؛ مأثور