Insaniyat
Volume 7, Numéro 20, Pages 81-87

الماء وطقوسياته في منطقة القْصُور

الكاتب : خليفي عبد القادر .

الملخص

يحتل الماء مكانة هامة في الأوساط الشعبية بمنطقة القصور في الجنوب الغربي الجزائري, هذه المنطقة التي تجمع بين مناخي الصحراء والإستبس النادري المطر. ويكتسي الماء طابعا خاصا في الموروث الشعبي في هذه المنطقة, يتجلى ذلك فيما يرد في الحكايات الشعبية والأمثال والحكم وفي الأدعية أيضا, من ضرورة وجوده والدعوة إلى حسن استغلاله ومدحه واستعمال كل الوسائل للحصول عليه. وبما أن المجتمع مسلم فإن معتقدات الناس تعود إلى أصول دينية, إلا أن مسألة الدين لدى العامة تظل شعبية في كل مظاهرها, أي أن علاقته ضعيفة بالتأويل النصي المكتوب, ولهذا فإن الماء يستخدم في شعائر الطهارة الدينية بأشكالها ومناسباتها المختلفة,كالوضوء والاستحمام والمرور على المياه القذرة وغير ذلك. إن قلة المياه في المنطقة موضوع الدراسة وترامي الأراضي الصحراوية والإستبسية بها,جعلت الماء -في كثير من الأحيان-موضوعا للخوارق والكرامات, فكم من بطل تمكن من حفر الأرض بركاب سرج جواده ليتفجر الماء فيرتوي رفقاؤه ومطاياهم, وكم من رجل صالح استطاع أن يروي أتباعه من إناء ماء ارتوى منه الجميع.

الكلمات المفتاحية

الماء ، الموروث، العطش ، الطقوس ، الشعب، الدين.