المعيار
Volume 2, Numéro 4, Pages 121-134

العوامل المفسرة لظاهرة التهريب في الجزائر (المفهوم ولأسباب)

الكاتب : مبارك بن الطيـبي .

الملخص

إن التفتح الاقتصادي الذي يشهـده العالم، وتطور المبادلات التجارية، والشروط التي تفرضها المنافسة الحرة تجعل من بعض المتعاملين غير قادرين على مسايرة هذا الركب، الشيء الذي يحتم عليهم اللجوء إلى طرق أخرى ملتوية وذلك تحقيقا للربح السريع، وحفاظا على تواجدهم في السوق. لذا فإن الدول تسعى جاهدة لحماية اقتصادياتها بمكافحة ظاهرة التهريب الجمركي، الذي تتنوع أصنافه وأشكاله، وتتخذ لأجل ذلك آليات ووسائل حمائية تنمو نمواً حقيقياً وتنسجم مع المصالح العليا لشعوبها. ولعل هذا هو مربط الفرس في ليونة ومرونة مصطلح التهريب الجمركي؛ إذ يتباين مفهومه من بلد لآخر، إن لم نقل إن هذا المفهوم قد يتسع ويضيق مدلوله في البلد الواحد بحسب التوجهات والتغيرات الاقتصادية التي يشهدها هذا البلد. من خلال هذا العرض نتساءل عن مفهوم التهريب والأسباب التي أدت إلى انتشاره في الجزائر ؟. إن أي جهد أو محاولة لمحاربة أو الحد من خطر التهريب الجمركي تتطلب بالدرجة الأولى الوقوف على مفهوم دقيق واضح وجلي لهذه الجريمة (المحور الأول)، ثم بيان الأسباب التي تقوم عليها (المحور الثاني)، فإذا ما خلصت النيات وقويت العزائم يكون ذلك أول وأهم وسائل وآليات المكافحة.

الكلمات المفتاحية

التهريب، المبادلات التجارية، الجمركي