Insaniyat
Volume 19, Numéro 70, Pages 61-104

الطريق البحري للهجرة الريفية نحو الجزائر خلال النصف الثاني من القرن 19 وبداية القرن 20م

الكاتب : Ahmiane Mohamed .

الملخص

يسلط هذا المقال الضوء على ظاهرة الهجرة الموسمية لأهالي الريف (شمال المغرب) نحو الغرب الجزائري خلال النصف الثاني من القرن 19م وبداية القرن 20م، انطلاقا من ميناء مليلية المحتلة. وقد أفرزت عوامل عدة هذا التيار من الهجرة، كما أثارت مواقف متباينة من قبل القوى الإمبريالية (فرنسا وإسبانيا)، تبعا لمصالحها في المنطقة. لقد أسهم انفتاح الريف على البحر الأبيض المتوسط في تسهيل تنقل أفواج الريفيين نحو الغرب الجزائري، وما فتئ أن تزايدت أهمية هذا التيار بعد توافد شركات الملاحة العالمية على موانئ الثغور المحتلة في شمال المغرب، للأرباح الطائلة التي كانت تحققها. وباعتبار ميناء مليلية بوابة الريف على الخارج، فقد كانت القبائل القريبة من الثغر المحتل هي الأكثر إقبالا على المسلك البحري للهجرة الموسمية نحو الجزائر. ولم يكن عدد هؤلاء المهاجرين قارا، كما يصعب أيضا حصر عددهم في أرقام مضبوطة، لكون مهاجر واحد يمكن أن يقوم بأكثر من رحلة خلال السنة.

الكلمات المفتاحية

الهجرة ؛ الريف ؛ الجزائر ؛ البحر المتوسط ؛ مليلية.