Insaniyat
Volume 19, Numéro 70, Pages 39-60

مهاجرو دول الساحل في مدن الصحراء الجزائرية: من مسار عبور إلى فضاء استقرار (مدينة ورﭬلة - الجزائر)

الكاتب : Khelifa Abdelkader .

الملخص

من خلال مقاربة أنثروبولوجية حاولنا فهم وتتبع مسارات هجرة مواطني بلدان ساحل الصحراء ومعيشهم اليومي وعلاقاتهم مع المجتمع المحلي في مدن الصحراء الجزائرية، وذلك عبر دراسة ميدانية لحالات من هؤلاء المهاجرين في مدينة ورﭬلة (الجزائر). هذه المقاربة تركز على البعد الإنساني لظاهرة مركبة متعددة الجوانب وربطها بواقعها المرتبط أصلا بتاريخ الصحراء الكبرى كفضاء عبور واستقرار لموجات متتالية من هذه الحركات الاجتماعية ماضٍ وحاضرا. بعيدا عن المدخل السياسي أو الأمني أو حتى الإعلامي الذي تبنى خطاب التهويل في تحليل هذه الظاهرة، التي هي في أصلها ظاهرة إنسانية اجتماعية وتاريخية، ندافع في هذا المقال عن أطروحة أنه لا يمكن فهمها إلا من خلال مقاربة المهاجرين أنفسهم وتفهم موقفهم من لحظة قرار مغامرة الهجرة إلى تفاصيل المعيش اليومي للمهاجرين الأفارقة في مسار العبور أو في بلاد المقصد.

الكلمات المفتاحية

ورقلة ؛ مدن الصحراء ؛ هجرة ؛ ساحل الصحراء.