الصورة والاتصال
Volume 4, Numéro 11, Pages 79-108

سيميائية الخطاب المرئي دراسة في الأبعاد القيمية للصورة السينمائية

الكاتب : بلخيري رضوان .

الملخص

منذ تبلور الصورة في هيئتها الحديثة وتحديدا منذ نشأة الصورة الفوتوغرافية المجسمة للحدث وللشخوص وللمشهد، أصبح هذا الشكل الجديد من الترميز ومن التعبير الثقافي لدى الإنسان يكتسح ساحة التوثيق والأرشفة، محدثا لحالة من التشكيك في مقولة أن التاريخ هو ما يكتب بعد أن كان فيما مضى ما تحفظه الشفاهة. وقد زاد في تسارع حضور الصورة في بعثرة المشهد الثقافي التقليدي و تحولها إلى صورة متحركة مجسدة في (السينما الصامتة للأخوين لوميارLumière 1895م ) ثم إلى صورة ناطقة منذ 1927م وصولا إلى عصر الصورة الرقمية مع اندماج الصوت والصورة والنص عبر ما يعرف بالروابط التشعبية في عصر الملتيميديا. مع كل مكسب تقني تحتل الصورة دلالات رمزية جديدة ليحدث تلاقي التكنولوجيا مع الصورة شيئا فشيئا نوعا من الانزلاق الوظيفي في تاريخها فتتحول من وسيط للحجاج أي الإقناع والتوثيق والأرشفة إلى جهاز للعنف والقمع الرمزي أيضا.

الكلمات المفتاحية

سيميائية الخطاب المرئي دراسة في الأبعاد القيمية للصورة السينمائية