الصورة والاتصال
Volume 2, Numéro 5, Pages 11-28

إشكالية الأنظمة الدالة للظاهرة الاتصالية في نماذج خطابية أكاديمية "فرنسية"

الكاتب : عبد الله ثاني قدور قدور . محمد بلقاسم صبرينة .

الملخص

حتمية الاجتماع البشري المثراة بخصلة العقلنة وفق وتيرة الإبداع والإنتاج فرضت وتفرض جملة تغيرات لتعيد قولبة النظام بجميع حقوله الاجتماعية، النفسية الثقافية، وتجتث عادات فكرية، سلوكية، نحسبها أعراف بآليات التحوير لإعادة البناء، أو تشييد معاني بعد تقويض أخرى إنها استراتيجية صناعة أنظمة إنسانية تتباين غاياتها بتباين المشاريع السياسية الكبرى، من هذا المنطلق، حاول المنظرون الغربيون في الحقل الإعلامي والاتصالي، مفهمة التأثير والتأثر بالوسيلة تارة، وبالمضمون تارة، وبتغير الفضاء أخرى، كل ذلك بين حافتي الإرهاصات، والتداعيات على المجتمع الغربي ثم على المستوى العالمي مع ظهور مجتمع المعلومات محاولين فك شفرات الوسيلة، وقراءة معاني وجودها الاجتماعي، مع الاستغراق في تحليل مفرزات التلقي وآلياته على صعيد السلوك ، والكينونة الاجتماعية. وعليه فإن الإشكالية تتمحور في السؤال التالي: كيفا تناول الخطاب الأكاديمي الغربي الفرنسي في بعض نماذجه ظاهرة الاتصال وإلى مدى تم إضفاء الدلالة على أنظمة العلامات في الظاهرة الإعلامية والاتصالية؟

الكلمات المفتاحية

شكالية الأنظمة الدالة، للظاهرة الاتصالية، نماذج خطابية أكاديمية "فرنسية