مجلة الحقوق والعلوم الانسانية
Volume 10, Numéro 4, Pages 525-551

منازعات الانتخابات البرلمانية أمام القاضي الدستوري دراسة مقارنة بين الجزائر و المغرب

الكاتب : سعودي نسيم .

الملخص

إن منازعات الانتخابات البرلمانية أمام القاضي الدستوري يمكن تقسيمها إلى مرحلتين، الأولى تتمثل في إعداد الطعون من جميع الجوانب الشكلية و الموضوعية المقررة قانونا، ثم يتم إيداعها من طرف أصحاب الصفة خلال الآجال المحددة لدى الهيئات المعنية و المتمثلة في المجلس الدستوري في الجزائر أو المحكمة الدستورية في المغرب . أما المرحلة الثانية فتبدأ بعد إنتهاء مهلة الطعن و استلام القاضي الدستوري للطعون الانتخابية المختلفة، حيث يتبلور دوره في شقين الأول هو التحقيق فيها من خلال السلطات و الآليات الممنوحة له، أما الشق الثاني فيتمثل في البت فيها خلال المواعيد المقررة بموجب قرار نهائي غير قابل لأي طريق من طرق الطعن و ملزم للكافة . إن القرار الصادر من طرف القاضي الدستوري بخصوص الطعون الانتخابية، يتضمن إما رفض الطعون سواء في الشكل أو في الموضوع، أما في حالة قبول الطعون فإن القرار يتضمن إما إلغاء الانتخاب المتنازع فيه أو المطعون فيه أو تعديل محضر النتائج و إعلان المترشح المنتخب بصفة قانونية .

الكلمات المفتاحية

المجلس الدستوري؛ المحكمة الدستورية؛ القاضي الدستوري؛ الطعون الانتخابية؛ الانتخابات؛ البرلمان الجزائري؛ البرلمان المغربي