مجلة الآداب و العلوم الإجتماعية
Volume 7, Numéro 1, Pages 27-42

استخدام الاختبارات النفسية والتربوية في الممارسة الميدانية والبحوث الأكاديمية دراسة استطلاعية

الكاتب : بعيبع نادية .

الملخص

تكتسي عملية جمع المعلومات أهمية بالغة في جميع فروع علم النفس الأساسية والتطبيقية وقد تمثل حجر الزاوية في مجالات كثيرة منها, كما تكتسي عملية استخدام أدوات القياس بصفة عامة والاختبارات النفسية والتربوية بصفة خاصة أهمية متزايدة في إعداد وإنجاز البحوث الأكاديمية على كل المستويات التعليمية الجامعية (ليسانس ـ ماجستير ـ دكتوراه) خاصة المقننة منها, من خلال ما توفره للباحث من بيانات ومعلومات منظمة وموضوعية حول الظواهر المختلفة محل الدراسة أو محل القياس، والتي يترتب عنها عادة مجموعة من القرارات لها علاقة بعمليات التشخيص والتقويم والتنبؤ والتوجيه .. وغيرها من القرارات, إلى جانب ما توفره من قياس موضوعي للمتغيرات النفسية والعقلية بصفة عامة إن استخدام هذه الاختبارات يطرح تحديا كبيرا بالنسبة للباحثين والممارسين خاصة أن معظمها صمم لبيئات غير عربية، بحيث يفضل البعض تصميم مقاييس جديدة صالحة للبيئة العربية، بينما يفضل البعض الآخر تكييفها وإعداد معايير لها وفقا للبيئة المحلية . وتحاول هذه الورقة البحثية الإجابة على مجموعة من التساؤلات والتي تتعلق أساسا بـ: 1 ـ أهمية استخدام الاختبارات النفسية والتربوية في جمع المعلومات . 2 ـ التعريف بـها وبمجالات استخدامها . 3 ـ مدى توفر الاختبارات النفسية والتربوية للباحث الأكاديمي (طلبة وأساتذة) . 4 ـ مدى اعتماد هذه الاختبارات كأداة قياس أو جمع معلومات من طرف الباحث الأكاديمي بين التصميم وتكييف الاختبارات والمقاييس النفسية والتربوية . 5 ـ مشكلات تتعلق بتطبيق الاختبارات النفسية والتربوية . وتنتهي هذه الورقة البحثية باقتراح مجموعة من التوصيات لها علاقة مباشرة باستخدام وإعداد الاختبارات النفسية والتربوية . Le teste psychologique est un élément d investigation et de diagnostique très précieux et son emploi dans la recherche académique reste modeste et rencontre de nombreuses difficultés notamment a cause du fait que la plut part de ses testes sont élaborés et standardisés selon les normes occidentales. Les attitudes des chercheurs et les praticiens face a ce problème reste perplexes et assez contradictoires; les uns insistes sur la nécessites d élabores des testes purement arabe ;les autres ,plus pragmatiques favorisent la daptation des testes occidentaux aux conditions environnementales locales (arabe) Cette communication essai d apporter des repenses aux preoccupatoins escomptées

الكلمات المفتاحية

عملية جمع المعلومات