الممارسات اللّغويّة
Volume 8, Numéro 4, Pages 73-94

قواعد تحويل الجملة بين تشومسكي وبعض النّحاة العرب

الكاتب : بناجي حياة .

الملخص

إنّ اللّغة العربية لها شخصيّتها المتميّزة، ولها قوّتها التي ورثتها منذ مئات السّنين، ولذا لا يجوز تطويعها لتتلاءم مع نظريّات غربيّة أو شرقيّة، فنجد الغيّورين من أبنائها يُنادون بالمحافظة عليها واحترام أصولها الموروثة منذ العصر الجاهلي، حيث نادوا باحترام المعايير التي سُمعت عن العرب منذ القديم في قياس اللغة وفي الحكم عليها، ورفضوا إخضاعها لنظريّات نقدية حديثة استعيرت من أسواق الأدب والنّقد الغربية والشرقية، فحين سُئل الكسائي عن سبب رفع أو خفض في جملة لغويّة عُرضت عليه، قال: هكذا سُمعت عن العرب، فالسّؤال الذي يطرح نفسه هنا: هل في القواعد العربية توليد وتحويل؟ أو هل تفطّن النّحاة العرب إلى ظاهرة التّحويل في العربية؟ وهل نظّروا لها؟ هل تتكيّف اللّغة العربية مع قواعد النّظرية التشومسكية التّوليدية التّحويلية؟ قبل الحديث عن النّحو التّوليدي في النّحو العربي لابدّ من الوقوف عند بعض المصطلحات والمفاهيم المتعلّقة بالتّحويل والتّوليدإنّ اللّغة العربية لها شخصيّتها المتميّزة، ولها قوّتها التي ورثتها منذ مئات السّنين، ولذا لا يجوز تطويعها لتتلاءم مع نظريّات غربيّة أو شرقيّة، فنجد الغيّورين من أبنائها يُنادون بالمحافظة عليها واحترام أصولها الموروثة منذ العصر الجاهلي، حيث نادوا باحترام المعايير التي سُمعت عن العرب منذ القديم في قياس اللغة وفي الحكم عليها، ورفضوا إخضاعها لنظريّات نقدية حديثة استعيرت من أسواق الأدب والنّقد الغربية والشرقية، فحين سُئل الكسائي عن سبب رفع أو خفض في جملة لغويّة عُرضت عليه، قال: هكذا سُمعت عن العرب، فالسّؤال الذي يطرح نفسه هنا: هل في القواعد العربية توليد وتحويل؟ أو هل تفطّن النّحاة العرب إلى ظاهرة التّحويل في العربية؟ وهل نظّروا لها؟ هل تتكيّف اللّغة العربية مع قواعد النّظرية التشومسكية التّوليدية التّحويلية؟ قبل الحديث عن النّحو التّوليدي في النّحو العربي لابدّ من الوقوف عند بعض المصطلحات والمفاهيم المتعلّقة بالتّحويل والتّوليد

الكلمات المفتاحية

التّحويل في العربيةا /التوليد/ التحويل/تشوميكي/الجملة/التركيب/ىالاسناد