Recherchers economiques manageriales
Volume 4, Numéro 2, Pages 134-156

أثر الأزمة المالية العالمية على الاستثمار الأجنبي المباشر في الجزائر

الكاتب : رايس حدة . مرغاد لخضر .

الملخص

تحظى قضايا الاستثمار الأجنبي المباشر باهتمام واسع من قبل الاقتصاديون ورجال الأعمال والحكومات وذلك نظرا للدور الهام الذي يلعبه هذا النوع من الاستثمارات في دعم نمو مختلف الاقتصاديات، فقد أعطى الاستثمار الأجنبي المباشر دفعة هامة لمسيرة التكامل العالمي باعتباره مصدرا هاما من مصادر التمويل الخارجي ومؤشرا على انفتاح الاقتصاد على الغير، وقدرته على التكيف على المستجدات العالمية في ظل العولمة وسيطرة الشركات متعددة الجنسيات على حركة السلع والخدمات والأسواق. وبخصوص أثار الأزمة المالية العالمية على الاقتصاد الجزائري، فيجمع المختصون في هذا المجال إلى عدم وجود أثار سلبية مباشرة على الاقتصاد الجزائري وذلك بسبب قصور وضيق الأسواق المالية والنقدية خاصة وعدم انفتاحها على العالم الخارجي إلا في حدود ضيقة من ناحية أخرى. وبالرغم من هذا إلا انه هناك بعض الآثار الجانبية غير مباشرة للأزمة المالية العالمية على أهم قطاعات الاقتصاد الجزائري ذات الصلة بالعالم الخارجي ومنها الاستثمار الأجنبي المباشر كأحد أهم مسارات الإصلاحات الاقتصادية التي انتهجتها الجزائر في الآونة الأخيرة دليلا على انتهاج سياسة الانفتاح الاقتصادي الذي تزامن مع تيارات الأزمة العالمية .2007. التي ضربت معظم دول العالم . ومنه فان الإشكالية الرئيسية لهذه الورقة تدور حول مدى تأثر الاستثمار الأجنبي المباشر في الجزائر بالأزمة العالمية ،و ماهي أهم الإجراءات المتخذة للتقليل من أثارها ؟ ونوضح ذلك من خلال العناصر التالية : أولا – مفاهيم عامة حول الاستثمار الأجنبي المباشر ثانيا -انعكاسات الأزمة المالية عالميا وعربيا على الاستثمار الأجنبي المباشر ثالثا – أثار الأزمة العالمية على الاستثمارات الأجنبية في الجزائر

الكلمات المفتاحية

الأزمة المالية العالمية ،الاستثمار الأجنبي المباشر في الجزائر