Recherchers economiques manageriales
Volume 1, Numéro 1, Pages 27-44

العلاقات السببية و علاقات التكامل المتزامن بين النقود والأسعار في الجزائر و تونس

الكاتب : بن بوزيان محمد . بن عمر عبد الحق .

الملخص

في العشريات الثلاثة الأخيرة، أصبح التضخم من أهم المشاكل الاقتصادية بالنسبة لمعظم الدول، فهو يمس كل من الأفراد والمؤسسات والدولة، وبالرغم من أن هذا المشكل له وجه واحد (الارتفاع العام والمستمر في الأسعار)، إلا أن أسبابه كثيرة. فأصحاب المدرسة النقدية يرون أن التضخم ظاهرة نقدية، وأن هناك ارتباط قوي بين الكتلة النقدية والأسعار، وبذلك يكون العلاج الوحيد لهذه المشكلة هو التحكم في زيادة الكتلة النقدية. أما أصحاب المدرسة الهيكلية، فيرون أن التضخم ظاهرة هيكلية، ويرجعونه إلى عدة عوامل أهمها: صلابة العرض، التوزيع غير العادل للمداخيل، والعجز في ميزانية الدول.... الهدف من بحثنا هذا هو معرفة إذا كان التضخم ظاهرة نقدية، وهذا عن طريق دراسة العلاقة بين النقود والأسعار في كل من الجزائر وتونس، وهذا باستعمال طريقة التكامل المتزامن (cointegration) لاختبار وجود علاقات في المدى الطويل، وطريقة Granger لاختبار اتجاه العلاقات السببية بين النقود والأسعار في هذين البلدين. لهذا ارتأينا أن نقسم البحث على الشكل التالي: - لمحة عن نظريات تفسير التضخم كظاهرة نقدية - كيفية استعمال طريقة التكامل المتزامن (cointegration)، انعكاساتها على علاقات التوازن في المدى الطويل - اختبار هذه الطريقة في الجزائر وتونس - الخلاصة والتوصيات

الكلمات المفتاحية

العلاقات السببية ،التكامل المتزامن ،النقود