دراسات وأبحاث
Volume 4, Numéro 9, Pages 42-49

مستويات التقاطع بين الحاكمية والعمل الجمعوي

الكاتب : أوهايبية فتيحة .

الملخص

لقد ظهر مفهوم الـحاكمية Gouvernance باعتباره جزء من ثقافة عالمية تنهض على تعزيز مشاركة الأطراف المجتمعية المختلفة مع الحكومة في صنع وتنفيذ السياسات العامة، للتعبير عن التفاعل أو الشراكة بين الدولة والمجتمع المدني والقطاع الخاص، ويحاول هذا المفهوم الربط بين إدارة الدولة وإدارة شئون المجتمع ويبحث في التفاعل بين أطراف هذه المعادلة، كما أنه يعبر عن الانتقال من نموذج أحادى المركز(من الحاكم للمحكوم – من المدير للمرءوس- من مقدم الخدمة إلى متلقيها.. الخ) إلى نموذج ذي اتجاهين (الدولة- المجتمع العام- الخاص). في هذا الإطار فإن منظمات المجتمع المدني الجزائري- وفى مقدمتها الجمعيات الوطنية والمنظمات غير الحكومية- تساعد على تحقيق إدارة أكثر رشادة للحكم من خلال توسطها العلاقة بين الفرد والدولة عبر قدراتها، كأبنية مجتمعية، على تعبئة أفضل لجهود الأفراد، والتأثير في السياسات العامة وتعميق المساءلة والشفافية وتربية المواطنين على ثقافة الديمقراطية ومساعدة الحكومة الجزائرية، عن طريق العمل المباشر أو التمويل أو الخبرة، على أداء أفضل للخدمات العامة وتحقيق الرضاء العام، ومن هذا المنطلق تعد المنظمات غير الحكومية فاعلاً مهماً لتحقيق حكم أكثر رشادة. وهو ما يعمل هذا المقال العلمي على إبرازه.

الكلمات المفتاحية

الحاكمية لعمل الجمعوي التقاطع