مجلة البحوث التربوية والتعليمية
Volume 2, Numéro 3, Pages 85-102

أساليب الإدارة الصفية في مؤسسات التعليم الثانوي- دراسة مقارنة بين أساليب الأساتذة الجدد وذوي الأقدمية ووفق متغير الجنس –

الكاتب : لطيفة ربوح .

الملخص

اقتصرنا في هذه الدراسة على أبعاد محددة تتمثل في بعد توفير البيئة الوجدانية المناسبة، بعد نمط القيادة الخاص بحفظ النظام والتدريس وبعد إثارة الدافعية، وأخيرا بعد التقويم(الرجوع لشرح هذه الأبعاد في تحديد المفاهيم) وهذا وفق متغير الخبرة والجنس. ومن أجل ذلك ضغنا التساؤلات التالية: 1-هل تعتمد إدارة الصف في الثانويات على توفير البيئة الوجدانية والنفسية الملائمة للتدريس والتعلم وهل هناك فروق ذات دلالة إحصائية حسب متغيري الخبرة والجنس؟ 2-ما هي الأساليب التي يعتمدها الأساتذة في القيادة. (حفظ النظام، التدريس) وهل هناك فروق ذات دلالة إحصائية في هذه الأساليب وفق متغيري الخبرة والجنس؟ 3-هل هناك فروق ذات دلالة إحصائية في بعد إثارة الدافعية وفق متغيري الخبرة والجنس؟ 4-هل هناك فروق ذات دلالة إحصائية في بعد التقويم وفق متغيري الخبرة والجنس؟

الكلمات المفتاحية

أساليب- الإدارة الصفية -مؤسسات التعليم الثانوي- الأساتذة الجدد