التكامل الاقتصادي
Volume 3, Numéro 2, Pages 34-62

أزمة الديون السيادية وأثرها على الوحدة النقدية في إطار التكامل الاقتصادي الأوروبي ـ اليونان أنموذجاً ـ

الكاتب : فوزية ابليلة . سعاد يوسفاوي .

الملخص

تعتبر تجربة الدول الأوروبية من أبرز تجارب التكامل الاقتصادي، حيث ظهرت الحاجة الملحة له بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية وما خلفته من دمار اقتصادي لأوروبا، استطاعت المجموعة الاقتصادية الأوروبية أن تصل تدريجياً إلى ما يعرف بالاتحاد الاقتصادي الأوروبي والذي تُوج باعتماد عملة أوروبية موحدة بين الدول الأعضاء. ساهمت الأزمة الاقتصادية العالمية الأخيرة في ظهور أعراض أزمة اليونان؛ والتي كان أبرز أسبابها الدين العام، ناهيك عن الحقائق الخفية لواقع الاقتصاد اليوناني في حد ذاته، وعلى غرار باقي دول الاتحاد الأوروبي إلا أن أزمة اليونان كان لها الأثر البالغ على التكامل الاقتصادي الأوروبي وعلى اليورو بصفة خاصة، هذا ما جعل دول الاتحاد تنقسم إلى دول مثقلة بالديون وأخرى ذات فوائض تحاول قدر المستطاع من إرساء سمعة المنطقة وتقديم الدعم السياسي للعملة من أجل الصمود في وجه هذه العاصفة.

الكلمات المفتاحية

التكامل الاقتصادي