المرشــد
Volume 7, Numéro 1, Pages 41-49

واقع المشكلات السلوكية لدى تلاميذ التعليم الابتدائيمن وجهة نظر المعلمات ( دراسة مقارنة في ضوء بعض المتغيرات )

الكاتب : خطار زهية . سعدات فضيلة .

الملخص

تعد مرحلة الطفولة من أهم المراحل النمائية التي يمر بها الإنسان، لأنّها هي مرحلة التأسيس للسمات والخصائص التي يتصف بها الإنسان مستقبلاً، فهي المرحلة الأولى في تشكيل شخـصية الفرد يجب أن تحظى بالرّعاية والاهتمام، حيث أن عملية تكيف الطفل وتوافقه مع بيئته المحيطة هي عملية تربوية تضطلع بها الأسرة والمدرسة، بهدف تعليم الطفل التوافق مع متطلبات محيطه والاندماج في مجتمعه، وهذه ضرورة لكل طفل، ليتسنى له النمو الشامل في مظـاهر شخـصيته كافة. لكن في بعض الأحيان يعاني الأطفال في المرحلة الابتدائية بعضاً من المشكلات التي يمكن أن تعيق نموهم السوي سواء أكان النمو الجـسمي، أو المعرفـي، أو الاجتمـاعي، أو الانفعالي. وهذا ما سنحاول القيام به من خلال هذه الدّراسة التي تكشف على أهم المشكلات السلوكية المنتشرة لدى تلاميذ المرحلة الابتدائية من وجهة نظر المعلمين في ضوء بعض المتغيرات (الاعادة، النتائج المدرسية، الجنس)، بغرض تقديم اقتراحات لتعديل هذه السلوكات للحد منها. لهذا الغرض استخدمت الباحثتان قائمة المشكلات السلوكية لأطفال المدرسة الابتدائية من تصميم "صلاح الدين أبو ناهية" تتضمن(96) عبارةموزعة على ستة مجالات فرعية، على عينة متكونة من 50 تلميذ وتلميذة في المرحلة الابتدائية، وذلك في ولاية عين الدفلى، وتم التطبيق في شهر أفريلللسنة الدراسية 2016/2017. وخلصت الدراسة إلى عدد من النتائج الهامة من بينها: - يتباين انتشار المشكلات السلوكية بين تلاميذ التعليم الابتدائي. - أنه يوجد اختلاف في انتشار المشكلات السلوكية بين التلاميذ، وذلك بدلالة الرسوب المدرسي. - وجود فروق بين التلاميذ في المشكلات السلوكية التي يظهرونها بدلالة نتائج تحصيلهم، إذ تبين لنا أن التلاميذ المتحصلين على النتائج الدراسية دون المستوى والضعيفة منها هم الذين يميلون أكثر للنشاط الزائد والسلوك الاجتماعي المنحرف، وكذا سلوك التمرد، بينما لم يظهروا اختلافات واضحة في بقية المشكلات. - يوجد اختلاف بين التلاميذ في ظهور لديهم المشكلات السلوكية بدلالة جنسهم، بحيث الذكور يتميزون عن البنات في المشكلات السلوكية فيما يخص السلوك العدواني، أما بالنسبة لبقية المشكلات ( النشاط الزائد والسلوك الاجتماعي المنحرف وعادات الغريبة واللزمات العصبية وسلوك التمرد والسلوك الانسحابي)، فهم لا يختلفون فيها أي يلجؤون إليها على حد السواء.

الكلمات المفتاحية

المشكلات السلوكية- تلاميذ- -المعلمات

مستوى مهارات التفكير الناقد التي تحتويها أنشطة رياض الاطفال في الأردن من وجهة نظر المعلمات"

هارون محمد الطورة .  عمر موسى محاسنة .  عوده سليمان مراد . 
ص 29-44.