Revue Des Sciences Humaines
Volume 18, Numéro 3, Pages 05-22

الاستقصاء العلمي في القرآن الكريم : سيدنا إبراهيم نموذجاً

الكاتب : أحمد القادري سليمان .

الملخص

هدف هذا البحث إلى بيان المواقف الاستقصائية الواردة في القرآن الكريم على لسان سيدنا إبراهيم عليه السلام كنموذج . وقد أظهرت الدراسة أن سيدنا إبراهيم عليه السلام كان قد وظف المنهج العلمي في مواقف استقصائية ثلاثة متتالية هي : موقفه مع الكوكب، وموقفه مع القمر، وموقفه مع الشمس، وهو ما يدل على أن سيدنا إبراهيم كان يدرك أن تغيير المعتقدات الخطأ الشائعة والمتجذرة لدى قومه يحتاج إلى أكثر من موقف استقصائي ليهز بنيانها ، ويقوض أركانها، ويؤكد أن سيدنا إبراهيم عليه السلام وسّع مجال استخدام الاستقصاء العلمي الذي عادة ما يقتصر على قضايا العالم الطبيعي، ليشمل القضايا ذات البعد الاجتماعي. كما أظهرت الدراسة أن سيدنا إبراهيم قد استقصى الزمن واستخدم مهارات الاستقصاء المختلفة، وراعى مراحل استراتيجية الاستقصاء العلمي، وأكد في مواقفه الاستقصائية على التكامل بين الأسس النفسية والفلسفية للاستقصاء العلمي وبين الانطلاق من البيئة المفهومية لقومه، بما فيها من فهم خطأ، والاعتماد على الأدلة الحسية والتدليل العقلي المنطقي والملاحظة المباشرة. وبيّنت نتائج البحث أن سيدنا إبراهيم عليه السلام قد سبق الفيلسوف اليوناني سقراط ((Socrates في توظيف الحوار الاستقصائي الذي يتضمن بداية تصنع المتحدث الجهل في معرفته بحقيقة الأمور مع محدثه، للانتقال به من الوضع الذي لا يعرف فيه الفرد حقيقة الأمور إلى الوضع الذي يعرف فيه حقيقة الأمور ، وهو ما وظّفه سيدنا إبراهيم عليه السلام ليوصل أفكاره إلى قومه لهدايتهم إلى ربهم.

الكلمات المفتاحية

المواقف الاستقصائية - القرآن الكريم - إبراهيم عليه السلام - المنهج العلمي