مجلة الباحث في العلوم الإنسانية و الإجتماعية
Volume 6, Numéro 15, Pages 95-110

صعوبات التعلم لدى تلاميذ السنة الخامسة الراسبين في امتحان نهاية مرحلة التعليم الابتدائي.

الكاتب : برو محمد .

الملخص

الملخص هدفت هذه الدراسة إلى معرفة صعوبات التعلم التي يعاني منها عديد التلاميذ في المدارس الابتدائية، ذلك أنها إن لم تجد التشخيص المناسب قد تؤدي إلى الإعاقة في الحياة ويكون لها تأثير ليس فقط في حجرة الدراسة والتحصيل العلمي الأكاديمي، بل في مختلف أنشطتهم وقدراتهم ومهاراتهم، ولهذا تألف مجتمع الدراسة من التلاميذ ذوي صعوبات التعلم الراسبين في امتحان نهاية مرحلة التعليم الابتدائي المتواجدين في 21 مدرسة تنتمي إلى ست مقاطعات تربوية وعددهم 105، وتألفت عينة الدراسة من 60 تلميذا وتلميذة، و قد تم التوصل إلى: 1- وجود فروق في صعوبات التعلم لصالح الذكور، أي أن الذكور أكثر عرضة لصعوبات التعلم من الإناث. 2- وجود مجموعة من العوامل الأسرية والمدرسية والذاتية والعقلية تتسبب في نشوء صعوبات التعلم لدى تلاميذ السنة الخامسة ابتدائي. Abstract The objective of this study is to identify the difficulties of training from which several pupils in the elementary schools suffer. An inadequate diagnosis of these difficulties could generate a handicap in the life and negative effects on the school output of the pupils and their scientific and academic acquisitions,like on their various activities, their aptitudes and their skills. Population of study is consisted of the pupils who have difficulties of training and who failed the examination of end of primary school education. These pupils 105 come from 21 schools belonging to six educational sectors. The sample of study is composed of 60 pupils between boys and girls. This study led to the following.

الكلمات المفتاحية

الصعوبة- صعوبات التعلم- مرحلة التعليم الابتدائي.difficulty - difficulties of training - primary school education