رفوف
Volume 5, Numéro 2, Pages 207-238

فلسفة التربية الصوفية وأبعادها النظرية والتطبيقية

الكاتب : قاسم جاخاتي .

الملخص

يدور الموضوع الذي نعالجه في هذا البحث، بشكل جوهري، حول فلسفة التربية الصوفية. ولفهم جميع أبعاده على وجه اكثر دقة، فمنا أولا بدراسة ظروف نشأة هذه الفلسة ومرجعيتها، ثم عالجنا بعد ذلك، في التفاصيل، تطور هذه الفلسفة التاريخي مع تحليل جوانبها النظرية والتطببيقية، بالإضافة إلى التغيرات التي طرأت فيها وتأثيراتها في الزمان والمكان. وتجدر الإشارة إلى أن نشاة الفلسفة الصوفية تعود إلى القرن الثاني للهجرة الموافق للقرن الثامن الميلادي، وكانت تهدف إلى تجديد رصيد التربية الخلقية والروحية لقطاع عريض من المجتمع الإسلامي الذي كان يعاني آنذاك من أزمة مرجعية دفعتها أحيانا إلى ممارسات يأباها الدين.

الكلمات المفتاحية

فلسفة .التربية الصوفية