أبعــاد
Volume 2, Numéro 2, Pages 97-106

حركية العلم البيولوجي وسؤال الأخلاق

الكاتب : خديم أسماء .

الملخص

ارتبط تأسيس العلوم منذ نشأتها بإيجاد الحلول لمشاكل الإنسان المختلفة، خاصة تلك المتعلقة بالجانب المادي، كظروف حياته، وسبل راحته واستقراره. وقد انشغل العلماء إلى جانب البحث في الظواهر الطبيعية وفك رموزها من خلال تفسيرها وفق علاقات ثابتة، بالطرق العملية والابتكارات المادية من أجل تسهيل الحياة وتبسيط تعقيداتها أمام الإنسان لكي يستمر في البقاء. في واقع الأمر، لم تخل الإنسانية من الإنتاجات الثقافية، كالفلسفات، والفنون، والآداب -والتي كانت بدورها تعمل على تحرير الإنسان من كل أشكال العبودية- إلاّ أنّ إنجازات العلم بما تميّزت به من نجاعة في سبلها ودقة نتائجها، جعلت هذه المنظومة على درجة بالغة من الأهمية.

الكلمات المفتاحية

العلم البيولوجي؛ الرقابة الأخلاقية؛ التكنولوجيا؛ المصالح الذاتية