social and human sciences review مجلة العلوم الاجتماعية والانسانية
Volume 4, Numéro 8, Pages 129-138

أفعال الكينونة في العربية الدلالة والاستخدام - دراسة لغوية-

الكاتب : الشريف ميهوبي .

الملخص

تتناول هذه الدراسة مجموعة من الأفعال وردت في العربية، وأخذت عدة تسميات تعكس وجهة نظر النحاة العرب في معالجتها، وتلك التسميات هي: الأفعال الناقصة، وأفعال العبارة، والنواسخ، و(كان وأخواتها). ومعالجة النحاة لها كانت نابعة من نظرية العامل، وحينما وجدوا تلك الأفعال تختلف في استخدامها ودلالتها عن الفعل الأساسي في العربية، اختلفت آراؤهم وتباينت، وظلت تلك المعالجة لا تعكس الوظيفة الحقيقية لهذه الأفعال، لأنه في نظرنا ينبغي أن تعالج في إطار الجملة العربية بشكل عام، ولا تقتصر على الجملة الاسمية فحسب، فتلك الأفعال تدخل على الجملة الفعلية كما تدخل على الجملة الاسمية لتضفي عليها كونا عاما أو خاصا وضمن دلالة زمنية معينة. فينشأ عن ذلك مع الجملة الفعلية صيغة زمنية جديدة مركبة من فعل الكينونة والفعل الأساسي. ومع الجملة الاسمية تقوم بتحديد زمن وجودها، ويكون ذلك كله ضمن كون عام أو خاص. وتفاديا للتسميات المتعددة التي عرفتها هذه الأفعال. والتي لا تعكس وظيفتها ولا دلالتها الحقيقية -في نظرنا- فقد ارتأينا أن ندرسها تحت عنوان: أفعال الكينونة. لكونها تدل على الكينونة والوجود، عامة أو خاصة وأن ندرسها ضمن إطار أوسع يجسد وظيفتها ويعكس دلالتها، وذلك الإطار هو الجملة العربية بشكل عام.

الكلمات المفتاحية

الجملة العربية، الجملة الفعلية، الجملة الاسمية