مجلة الحقوق والعلوم الانسانية
Volume 10, Numéro 3, Pages 261-271

الشكلية في عقد الفرنشيز في القانون الجزائري.

الكاتب : مسلم الطاهر .

الملخص

يهدف المانح في عقد الفرنشيز إلى توسيع أسواقه، في حين يهدف متلقي الفرنشيز إلى كسب المعارف الفنية والتكنولوجيا من خلال هذا العقد، غير أن التفاوت الاقتصادي بين الطرفين جعل المانح في مركز قوي يخوله فرض شروطه على المتلقي، الذي يكون مذعنا، ولا يخفى ما أولاه المشرع الجزائري من حماية خاصة للطرف المذعن، من خلال إعفائه من الشروط التعسفية أو تخفيفها عليه حسب المادة 110 من القانون المدني الجزائري، وتفسير العقد لمصلحته في حالة قيام الشك دائنا كان أو مدينا حسب المادة 112 من نفس القانون، غير أن الحماية التي يمكن استنتاجها من القواعد القانونية في القانون المدني أو غيره التي يستطيع المتلقي الاستفادة منها لا تقتصر على هتين المادتين، بل تمتد إلى كثير من المواضع ومنها القواعد المتعلقة بالشكلية، إذ غالبا ما تقرر الشكلية لتحقيق مصلحة عامة أو خاصة، ومن المصالح الخاصة التي توفرها الشكلية في عقد الفرنشيز للمتلقي تجنيبه الوقوع في عيب من عيوب الرضا، وتسهيل إثباتها عليه إن وقع فيها، وتسهيل إثبات الشروط التعسفية وغيرها.

الكلمات المفتاحية

المانح؛ المتلقي؛ عقد الفرنشيز؛ الشكلية.