مجلة البحوث التربوية والتعليمية
Volume 5, Numéro 9, Pages 227-244

واقع تطبيق الاختبارات التحصيلية (بين الموضوعية والتقليدية) في المدارس الابتدائية وتأثيرها على التوافق الدراسي لدى التلاميذ المقبلين على اجتياز امتحان شهادة التعليم الابتدائي

الكاتب : عائشة بوزياني .

الملخص

هدفت دراستنا إلى كشف واقع الاختبارات التحصيلية المطبقة في المدارس الابتدائية الجزائرية وذلك عند تلاميذ السنة الخامسة ابتدائي واتضح أن هناك اختلاف بين المدارس في نوع الاختبارات التحصيلية المجرات حيث بينت الدراسة الاستطلاعية التي قمنا بها أن هناك مدارس تقوم بتطبيق الاختبارات التحصيلية الـموضوعية وهناك مدارس أخرى تقوم بتطبيق الاختبارات التحصيلية التقليدية أي الكلاسيكية أو بالأحلى المقالية والتي تعاني من عيوب كثيرة أهمها عدم مصداقية التصحيح وخضوعها للذاتية وعدم شموليتها للمنهاج، كما هدفت الدراسة أيضا إلى بناء مقياس لقياس التوافق الدراسي عند تلاميذ السنة الـخامسة ابتدائي والمقبلين على اجتياز أول امتحان مصيري وهو امتحان شهادة التعليم الابتدائي وذلك عند التلميذ الذين يجتازون الاختبارات التقليدية والذين يجتازون الاختبارات الـموضوعية وهذا كله لمعرفة إذا كانت هناك فروق في التوافق الدراسي بين التلاميذ الذين يجرون هذين النوعين من الاختبارات وأيضا لمعرفة أي نوع من الاختبارات التحصيلية يساهم أكثر في تحقيق التوافق الدراسي لدى تلميذ السنة الخامسة ابتدائي بالإضافة إلى معرفة إذا كانت هناك فروق في التوافق الدراسي بين الجنسين (ذكور-إناث) الذين يجتازون الاختبارات التقليدية، والذين يـجتازون الاختبارات الموضوعية. لقد تم اعتماد الـمنهج الوصفي في هذه الدراسة لأنه هو الأنسب لمثل هذا النوع من البحوث، أما العينة المعتمد فقد بلغ حجمها في الدراسة الاستطلاعية 100 تلميذ وتلميذة وفي الدراسة الأساسية بلغ حجمها 847 تلميذ وتلميذة منهم 448 تلميذ و399 تلميذة أخذت بطريقة عشوائية من 14 مدرسة ابتدائية تنتمي إلى 5 مقاطعات تابعة لمديرية التربية بالجزائر غرب وهذه الـمقاطعات هي: مقاطعة 1 الشراقة، مقاطعة 2 الشراقة، مقاطعة 5 عين البنيان، مقاطعة 30 بئر توتة، مقاطعة 31 بئر توتة. كما تم جمع البيانات عن طريق مقياس التوافق الدراسي الذي قمنا بإعداده ليتناسب مع هذه الدراسة وقمنا بالمعالجة الإحصائية في الدراسة الاستطلاعية والدراسة الأساسية باستعمال برنامج الحزمة الإحصائية للعلوم الاجتماعية (spss) وذلك باستخدام التقنيات الإحصائية التالية:( اختبار T)، حساب الثبات عن طريق معامل الثبات ألفا كرونباخ، حساب الصدق التمييزي، اختبار شابيرو لقياس اعتدالية التوزيع، اختبار مان ويتني لقياس دلالة الفروق. من خلال عملية تحليل نتائج الدراسة الأساسية نقول أن الاختبارات الـموضوعية تساهم أكثر في تحقيق التوافق الدراسي لدى تلاميذ السنة الخامسة ابتدائي والمقبلين على اجتياز امتحان شهادة التعليم الابتدائي. Abstract: The purpose of this study is to reveal the reality of the achievement tests applied in the Algerian primary schools especially fifth year’s primary schooling pupils, and it turns out that there is a difference between schools in achievement tests type done, where the scoping study has shown that there are schools that implement achievement tests objectivity, and there are other schools that implement traditional or classical tests or essays, which suffer from many drawbacks such as lack of credibility correction which submit to subjectivity and also lack of comprehensiveness of the curriculum. The study also aims to build a scale to measure the academic consensus at the fifth year primary pupils. A descriptive approach is adopted in this study because it is the most suitable for this kind of research. The final study simple consisted of (100) primary school members whereas in the essential study consisted of (847) members of whom (448) were males, and (399) were females. They were randomly selected from 14 primary schools of (5) districts or provinces belonging to the Directorate of the Algerian Education (western counties) are: District 1 Cheraga, District 2 Cheraga, District 5 Ain Benian, District 30 Bir Touta, District 31 Bir Touta. The researcher used the statistics Cronbach’s Alpha, Shapiro test (Wilk-Shapiro), and Mann-Whitney test (Mann- whitney) to measure the significance of differences.

الكلمات المفتاحية

القياس، التقويم، التعليم الابتدائي، التلميذ، الاختبارات، الاختبارات التحصيلية، الاختبارات التحصيلية التقليدية، الاختبارات التحصيلية الموضوعية، التوافق، التوافق الدراسي