الإشعاع
Volume 1, Numéro 1, Pages 95-115

منهج مكتب تنسيق التعريب في توحيده للمصطلحات في ضوء النظرية المصطلحية الحديثة

الكاتب : عبد القادر بوشيبة .

الملخص

تتجلى جهود مكتب تنسيق التعريب بالربــــــــاط بكل وضوح في العمل المصطلحي العربي، وقد كان من الأهداف الكبرى التي أسس من أجلها تنسيق الجهود التي تبذل لإغناء اللغة العربية بالمصطلحات الحديثة ولتوحيد المصطلح العلمي والحضـــــــــاري في الوطن العربي بكل الوسائل الممكنة، ولقــــــد أدى المكتب على مدى خمسين عاما منذ تأسيسه، وما يزال، دورا جبارا في خدمة اللغـة العربية ونشرها، وتعريب المصطلحات العلمية والفنية، وكان نتيجة ذلك هو العدد الكبير من المعاجــــم المتخصصة للمصطلحات التي تدعى «بالمعاجم الموحدة». ولكن مفهوم «التوحيد» في المعجمات الموحدة للمكتب يطـــــــــــرح إشكالات عند بعض الباحثين المهتمين بالنظرية المصطلحية وتطبيقاتها في العالم العربي، فهو في عمل المكتب ليس أكثر من عمليــة توفيق وتنسيق وملاءمة بين لغتين متعارضتين أصلا إحداهما هي اللغة المصدر (اللغة المنتجة) وثانيهمـــا اللغة الهدف (اللغة المستهلكة)، وهذه المنهجية المتبعة من طــــــــرف المكتب لن تؤدي أبدا إلى توحيـــد المصطلحات، بل هي تتنافى مع مبادئ النظرية المصطلحيــة الحديثة، ويحذر الباحثــــــــــــون في أبحاثهم وتوصياتهم من خطورة هذا الموضوع وقد دعوا إلى ضرورة التمييـــز بين مفهومي «التقييس» و»التوحيد» في العمل المصطلحي العربي، مؤكدين على أن توحيد المصطلحـــــات يتطلّب تطبيق مبادئ وأساليب علم المصطلح لنضمن وحدة المنهجية والنتائج.

الكلمات المفتاحية

مكتب تنسيق التعريــب، النظرية المصطلحية الحديثة، التوحيد المصطلحي، التقييس المصطلحي، المعاجم الموحدة.