مجلة العلوم الاجتماعية
Volume 3, Numéro 9, Pages 106-115

ظاهرة التسول بين تمثل المجتمع والتشريع القانوني والديني

الكاتب : سبخاوي خديجة . بوحنيكة نذير بوحنيكة نذير .

الملخص

يتطرق هذا المقال إلى ظاهرة من الظواهر الاجتماعية التي أفرزها المجتمع الجزائري نتيجة التغير الاجتماعي الذي مس مختلف الانساق وأثر تأثيرا جليا على الحياة الاجتماعية، وتتمثل هذه الظاهرة بالتحديد في التسول الذي يعتبر من أخطر الظواهر الاجتماعية التي تهدد وتزعزع كيان المجتمع الذي يعتبر وسيلة لفهم الحياة الاجتماعية إذ يحمل وجهين مختلفين عن التسول، و لكل وجهة مبرراتها الخاصة فهناك من يبرر التسول وهناك من يستنكره وقد بينا هذا من خلال بعض الأمثال والحكم الشعبية الجزائرية الراسخة في ذاكرة المجتمع.ولتكون رؤيتنا اكثر دقة وموضوعية أردنا أن نفتك هذا الموضوع من الجدلية وحرصنا على أن نجد للأجزاء المتناثرة مكانها في الكل، وهذا بالتطرق إلى موقف التشريع الوضعي الجزائري، وموقف التشريع الإسلامي للتسول، لنتوصل في الأخير إلى أنه يعتبر جريمة يعاقب عليها القانون وكذا تحريمه شرعا، وهذا لما فيه من إذلال لكرامة الإنسان بصفة خاصة، ومشوها لصورة المجتمع بصفة عامة.

الكلمات المفتاحية

التسول ، المجتمع ، التشريع القانوني ، التشريع الديني.....