مجلة العلوم الإسلامية والحضارة
Volume 2, Numéro 2, Pages 137-182

فلسفة وجود الشر بين واحة الإيمان ومعضلة الإلحاد

الكاتب : القهوجي بشار .

الملخص

بعد موجات الكوارث والأوبئة والحروب والأزمات التي مر بها العالم في الآونة الأخيرة والتي أودت بحياة الآلاف بل الملايين من البشر الأبرياء ترافقاً مع وصول العلم شأواً عالياً من التقدم والتقنيات الهائلة، عادت إلى الظهور مجدداً الأسئلة التي دأب العلمانيون والملاحدة على طرحها في السابق وهي: أين الله المحب للرحمة والسلام مع وجود كل تلك الأصناف من الشرور والمظالم في العالم؟! ولماذا لا يدافع الله عن الخير وينتصر للمظلومين والبائسين؟ بل لماذا خلق الشر أصلاً؟ وغيرها من الأسئلة والطروحات التي يحاولون من خلالها دغدغة مشاعر اليأس والغضب لدى المقهورين والمضطهدين لكسب تأييدهم وجرهم إلى جانب الإلحاد والضلال، الأمر الذي استدعى وجود دراسات وأبحاث علمية لدحض شبهاتهم وافتراءاتهم وتفنيدها وبيان عورها والرد عليها بما يقتضيه المقام؛ فتم التركيز في هذا البحث على تعريف الشر وذكر أصنافه، كما تم إيراد الحكم المستنبطة من مشيئته سبحانه وتعالى في ورود أنواع الشرور على الإنسان المكلف والسماح بوقوعها في اختبار عملي لإيمانه وصبره.

الكلمات المفتاحية

الشر ؛ الخير ؛ البلاء ؛ الإلحاد