دراسات لسانية
Volume 1, Numéro 4, Pages 119-138

خرق المعيار اللّغوي في الإعجاز القرآني: مصطلحاته ودلالاته

الكاتب : محمد بشير باي .

الملخص

ملخّص البحث: إذا كان المصطلح مظهر حضاري ذو بعد علمي يقتضيه منهج العمل في كلّ معرفة لاسيّما إذا كان لها من الدلالة ما يجعلها صناعة جمالية بما أنّنا نمتلك رصيدا زاخرا، وتقاليد علمية رصينة في مجال البحث العلمي تشكّل في تاريخنا الحضاري ثقافة اصطلاحية لا منازعة فيها؛ فإنّ مصطلح الخرق يحمل في مفهومه معنى النّفاذ من الشيء والمرور فيه؛ أي بحث وتقليب وتجاوز في المعيار، ومنه يطال المعنى غموض وإبهام ولُبس، وبالتالي تتّسع أحياز مفاهيم: خرق المعيار اللّغوي ومصطلحاته، ومن بينها: الإلغاز، الغريب، المُشكَل، اللّطيفة. وهذ جوهر هذا البحث. Summary: If terminology is regarded as a feature of civilization with scientific dimensions required for methodology in each knowledge and as we have a full account of terms and scientific traditions which present without doubt a cultural terminology in our civilization and history. So the infringement of rules is to pass behind, change and violate it. Thus the concept takes extra words including: the infringement, the strange , the ambiguous and the pleasant terms and these are the heart of this interjection.

الكلمات المفتاحية

pass behind; the infringement; the strange; the ambiguous; خرق المعيار; الغريب; المُشكَل;اللّطيفة;