دراسات وأبحاث
Volume 6, Numéro 17, Pages 264-278

دور خلية معالجة الاستعلام المالي في مكافحة جرائم تبييض الأموال

الكاتب : شعيب مڤنونيف . فشار عطاء الله .

الملخص

مدخل: من المسلم به في تاريخ العلوم أن الممارسة العملية تسبق التنظير والتقعيد، فقد تمنطق الناس قبل أرسطو، ونظموا الشعر قبل الخليل، وأعربوا الكلام قبل سيبويه، واجتهدوا واستنبطوا قبل الشافعي، وحققوا الكتب والدواوين قبل وضع "علم التحقيق" ؛ وعلى هذا، فالعلوم كلها مدينة في نشأتها إلى الخبرة العملية وما يراد من التقعيد إلا توحيد التصورات والمعايير ومناهج البحث وفلسفة التقويم. وقد نشأ "علم التحقيق " في أوروبا في القرن الخامس عشر لغاية إحياء الآداب اليونانية واللاتينية. وما زال في تطور وارتقاء إلى أواسط القرن التاسع عشر حيث وضعت له أصول نقدية دقيقة، وضوابط صارمة ثابتة، وألفت فيه كتب ودراسات متعددة حذقها المستشرقون فحققوا بها كثيرا من التراث العربي والإسلامي وفتحوا بذلك بابا للعلماء المسلمين ليهتموا بتراثهم تحقيقاً ودراسةً وإحياءً. و ما لبث أن ظهر محققون مسلمون كبار لا يقلون كفاءة عن المستشرقين على مستوى التنظير والتطبيق العملي من أمثال الشيخ عبد السلام هارون، ومحمد أبو الفضل، وصلاح الدين المنجد، و رمضان عبد التواب، وشوقي ضيف... هؤلاء الرواد ساهموا كثيرا في تحقيق ودراسة روائع في التراث الإسلامي، وساهموا أيضا في التنظير لعلم التحقيق بمؤلفات قيّمة لا غنى للباحثين الجدد عن النظر فيها ومحاولة تمثل مضامينها .

الكلمات المفتاحية

عصر النهضة الغربية